الحدث برس/بغداد

اعلن مجلس محافظة بابل، السبت، عن موافقة اليونسكو على تحويل القصر المشيد وسط الآثار الى متحف اثري بدل إزالته، مبينا ان المجلس يعمل على اطلاق المشاريع الخاصة بالمدينة الأثرية قبل نهاية العام الجاري.

وقال رئيس المجلس علي الكرعاوي، إن “اليونسكو اعترض في وقت سابق على بناء القصر وإضافات بعض الأبنية من قبل النظام السابق”.

وأضاف ان “جهود الوفد العراقي أثمرت عن موافقة اليونسكو على تحويل القصر المضاف الى متحف اثري بدل من هدمه وإزالته”، مشيرا الى ان “المجلس خصص لأثار بابل ضمن خطة مشاريع 2019 نحو 59 مليار دينار لتنفيذ توصيات اليونسكو”.

وأوضح ان “المجلس سيعمل على استثناء الآثار في حال تأخر إقرار خطة المشاريع من قبل وزارة التخطيط”.

وأكد ان “المشاريع جميعها ستحال قبل نهاية العام الجاري لمنع المناقلة”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here